تكنولوجيا

“ريون بوكيت” مكيف هواء “محمول”

التاج الإخباري – طرح عملاق التكنولوجيا اليابانية، سوني، أول جهاز تبريد قابل للارتداء، يعمل مثل مكيف الهواء المحمول، ما يمثل أنباء سارة لهؤلاء الذين يعانون من أجل التأقلم مع حرارة الصيف.

أصبح جهاز “ريون بوكيت” (REON Pocket) أو “جهاز التبريد القابل للارتداء” متاحًا الآن للجمهور للشراء؛ وذلك بعد مرور ما يقرب من عام على أول ظهور له، وجمع الشركة أكثر من 60 مليون ين خلال أسبوع.

يستخدم جهاز “ريون بوكيت” عناصر تعتمد على ظاهرة “بيلتيير” لنقل الحرارة كهربائياً لتبريد أو تدفئة الجسم البشري.

الجهاز الصغير يتصل بمنطقة الرقبة من الخلف، وهو مصمم بحيث ينزلق في جيب داخلي في باطن قميص خاص مصمم، بحيث لا يكون مرئيا، حيث ينفخ الهواء البارد أسفل رقبتك من خلال عملية تسمى التبريد الكهروحراري.

بدلاً من إرسال نسيم بارد، يعمل الجزء البارد على سطح الجسم لتبريده مباشرة، حتى تتمكن من استخدامه حتى إذا كنت ترتدي قميصًا وسترة. ووفقا لشركة سوني، عند تجربة جهاز “ريون بوكيت” عند 30 درجة مئوية في حالة الراحة، انخفضت درجة حرارة سطح الجسم 13 درجة مئوية عند نقطة الاتصال، بعد 5 دقائق.

على الرغم من أنه ليس جهازًا للرعاية الصحية الطبية، يمكن للمستخدمين استخدامه للإحماء في مكان ما من أجسامهم كعلاج للتجميل، يمكن استخدامه أيضًا كوسيلة للتبريد، ومن المتوقع أن تبلغ تكلفة الجهاز 112 دولارا أمريكيا.(العين الإخبارية)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى