تكنولوجيا

الساعات الذكية تقيس النبض بشكل غير دقيق

التاج الإخباري – قالت هيئة اختبار السلع الألمانية، إن الساعات الذكية وأساور اللياقة البدنية تقيس معدل نبضات القلب بشكل غير دقيق غالبا، مشيرة إلى أن حزام الصدر يعد أكثر موثوقية لهذا الغرض. عبر تطبيق جديد.

الساعات الذكية تقود الخبراء لفهم انتشار كورونا وتوصلت الهيئة الألمانية إلى هذه النتائج بعد إجراء اختبار على 25 ساعة ذكية وسوارا للياقة البدنية لم تقدم من بينها قيما صحيحة سوى ساعتين فقط، هما أبل Watch 5 وجارمن Forerunner 245 Music.

أضاف الخبراء أن بعض موديلات أساور اللياقة البدنية قدمت قيم نبض أقصى 104 بدلا من القيمة الفعلية 181. بين أساور اللياقة والساعات الذكية.

المنافسة تشتعل بقوة وعند قياس الخطوات يوصي الخبراء باستخدام الهاتف الذكي للدعم؛ حيث لا تحتوي الأساور على وحدة لتحديد المواقع عبر الأقمار الصناعية.

تم شحن نحو 12 مليون وحدة من الساعات الذكية خلال الربع الثاني من عام 2019، بزيادة قدرها 44% مقارنة بالفترة نفسها من عام 2018.(العين الإخبارية)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى