تكنولوجيامنوعات

حرارة الهواتف الذكية ترتفع في الصيف.. الحل هنا

التاج الإخباري – تواجه مناطق كثيرة في العالم موجات حر شديدة خلال فصل الصيف، إذ تتجاوز درجات الحرارة الـ50 درجة مئوية؛ ما قد يؤدي إلى صعوبة العمل على البشر، بسبب فقدان الطاقة.

وبالمثل، تواجه الهواتف الذكية التي نستخدمها أيضًا عبئًا هائلاً في مثل هذه الأيام، وهي مجرد أجهزة كمبيوتر تناسب راحة يدنا وتأتي مزودة بأدوات يمكن أن تسخن، بالإضافة إلى ذلك، هناك أيضًا تقنية شحن البطاريات التي يمكنها رفع درجة الحرارة. 

لذا، ماذا يجب أن تفعل لمنع حدوث تلف في هاتفك، وكيف يمكن أن تعتني بهاتفك عندما تصل الحرارة إلى هذه المستويات؟ فيما يلي دليل مفصل بشأن ما يمكنك وما لا يمكنك فعله بهواتفك عندما تتجاوز درجة الحرارة الـ 45 درجة.

نصائح مفيدة

لحماية هاتفك، هناك نصائح يجب اتباعها عندما يصبح الصيف حارًا جدًا. وهذه أبرزها:

تقليل المكالمات

أول شيء يجب عليك اتباعه هو تقليل المكالمات التي تجريها على الهاتف. 

لا تستنزف البطارية

لا تدع بطارية هاتفك الذكي تستنزف أقل من 30 بالمائة؛ لأنه عندما تقرر الشحن من مستوى أقل، ستطلب البطارية طاقة إضافية من الشاحن الذي يفرغ المزيد من الحرارة على الجهاز.

وتذكر أنه مع الهواتف سريعة الشحن، يمكن أن تصبح مشكلة الحرارة أكثر خطورة، لذا كن حكيمًا وذكيًا في استخدام هاتفك، والأهم عدم استخدام الهاتف أثناء الشحن واستخدام الشواحن العادية الأصلية والمعتمدة.

نظام تحديد المواقع العالمي

تستخدم الهواتف على نطاق واسع للتنقل في السيارة، إذ يستخدم نظام تحديد المواقع العالمي (GPS) بيانات الموقع أو شبكة Wi-Fi أو بيانات الهاتف المحمول بناءً على ما هو متاح.

ويمكن أن يكون تشغيل هذه المستشعرات على الهاتف أثناء السفر بمثابة تحذير كبير من الحرارة، لذلك عليك على الأقل التأكد من عدم وضع الهاتف في ضوء الشمس المباشر؛ لإبقائه باردًا عند تشغيل كل هذه التطبيقات.

وبالمثل، إذا كنت على دراجة، فاحتفظ بالهاتف داخل الحقيبة وليس في جيبك؛ حيث تكون فرص التسخين خطرة للغاية.

عدم ممارسة الألعاب

يجب على المستخدمين الذين يحبون ممارسة الألعاب على الهاتف تقليل قيامهم بذلك، كما يمكن أن تكون عملية مشاهدة مقاطع الفيديو على يوتيوب لساعات طويلة محفوفة بالمخاطر.

سطوع الشاشة

 يعد سطوع الشاشة عاملا كبيرا آخر يسبب الحرارة في الهواتف، من الناحية المثالية، نوصي بإبقائه على السطوع التلقائي، وليس الحد الأقصى الذي من المحتمل أن يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الهاتف بشكل أكبر.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى