تكنولوجيا

ماسك يعلن الانتقال النهائي رسميا من “تويتر” إلى “إكس دوت كوم”

التاج الإخباري – أعلن الملياردير الأميركي إيلون ماسك، الجمعة، عبر منصة إكس أن “كل الأنظمة الأساسية” لشبكته الاجتماعية المعروفة سابقا باسم تويتر، “باتت فاعلة” تحت اسم النطاق “إكس.كوم” (X.com)، ما يفعّل رسميا الهوية الجديدة للمنصة بصورة كاملة، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الفرنسية.

وفيما بدأ ظهور شعار (X) “إكس” بالأبيض والأسود، منذ نهاية يوليو/تموز الماضي بمجرد الاتصال بالموقع، بقي عنوان رابط الموقع “تويتر.كوم” (Twitter.com) يعمل.

وكان “إكس.كوم” الاسم والموقع الإلكتروني لبنك عبر الإنترنت أسسه إيلون ماسك في عام 1999 وأصبح في ما بعد خدمة الدفع عبر الإنترنت “باي بال” (PayPal).

واستخدم ماسك أيضا هذا الرمز لشركة الفضاء “سبايس إكس” (SpaceX)، والشركة القابضة “إكس كورب” (X Corp) التي استحوذت على تويتر، وشركة “إكس إيه آي” (xAI) الناشئة المخصصة للذكاء الاصطناعي والتي كُشف عنها في منتصف يوليو/تموز الماضي، حتى أن ماسك سمّى أحد أبنائه X AE A-12.

وأعلنت الشبكة الاجتماعية الخميس أن “غروك” (Grok)، أول نموذج ذكاء اصطناعي توليدي من شركتها الناشئة “إكس إيه آي” والذي يهدف إلى أن يكون إصدارا يمكن أن تحتوي ردوده على سمات فكاهية، أصبح متاحا منذ الخميس في أوروبا لمشتركي “إكس بريميوم+” (+X Premium).

وقالت الشبكة أيضا إنه “بمجرد انتهاء الانتخابات الأوروبية المقررة من 6 إلى 9 يونيو/حزيران 2024، سنستمر في نشر منشورات في هذا السياق لجميع المستخدمين”.

ومنذ الاستحواذ على تويتر في عام 2022 مقابل 44 مليار دولار، تحدث ماسك بانتظام عن مشروعه الغامض لتحويله إلى تطبيق فائق متعدد الأوجه، مع خدمات مالية، على شاكلة “وي تشات” (WeChat) في الصين.

ومنذ إطلاق واجهة الذكاء الاصطناعي التوليدي “شات جي بي تي” المطورة من شركة “أوبن إيه آي”، تشكّل هذه التكنولوجيا موضوع منافسة شرسة بين عمالقة القطاع، خصوصا بين مايكروسوفت وغوغل، ولكن أيضا “ميتا” وشركات ناشئة بينها “أنثروبيك” و”ميسترال إيه آي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى