تكنولوجيا

إدراج المجلة الأردنية للحاسوب في قواعد سكوبس العالمية

تمكَّنت جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا، في إنجاز علمي جديد، من إدارج “المجلة الأردنية للحاسوب وتكنولوجيا المعلومات” ضمن المجلات المفهرسة في قواعد بيانات “سكوبس” العالمية.
وأشاد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق، في رسالة وجهها للجامعة، بهذا الإنجاز العلمي، الذي يؤكد جدارة وتميز المسار البحثي للجامعة، ويقدِّر عملها الدؤوب.
وقال رئيس الجامعة الدكتور مشهور الرفاعي في بيان اليوم الاثنين، إن ما تحقق ما هو إلا حلقة من سلسلة إنجازات أكاديمية وبحثية، حظيت بها الجامعة بعد أن عملت على ترسيخ ثقافة البحث العلمي بين أعضاء هيئتها التدريسية وطلبتها، من خلال توفير كل أوجه الدعم الممكنة لهم.
وبيّن الرفاعي، أنه وبتوجيهات من سمو الأميرة سمية بنت الحسن، رئيس مجلس أمناء الجامعة، فقد تضاعف عدد أبحاث الجامعة أكثر من أربع مرات في السنوات الخمس الماضية، مما وضعها في المرتبة الأولى بحثياً في الأردن، من حيث نسبة النشر إلى عدد الباحثين، حسب تصنيف QS العالمي.
وأشار رئيس هيئة تحرير المجلة الدكتور أحمد حياصات، إلى أن الإنجاز يعكس رصانة المواد المنشورة في المجلة، ودقة التعامل مع الأبحاث المقدمة للنشر فيها، مع مراعاة أفضل المعايير العالمية.
وأشار عميد كلية الملك عبدالله الأول للدراسات العليا والبحث العلمي في الجامعة الدكتور محمد صبابحة إلى أن كثرة المجلات العلمية غير الرصينة أدى لاعتماد المؤسسات البحثية على قواعد بيانات بحثية موثوقة، ما جعل الجامعة تأخذ تلك القواعد ضمن أولوياتها البحثية.
يشار إلى أن “سكوبس” هي قاعدة بيانات تحتوي على ملخصات ومراجع من مقالات منشورة في مجلات أكاديمية محكمة.

زر الذهاب إلى الأعلى