تكنولوجيا

صدمة في موقع الحجوزات “بوكينج”.

التاج الإخباري -أصاب فيروس كورونا المستجد العاملين بموقع الحجوزات الشهير بوكينج بصدمة أليمة رغم أنها كانت متوقعة منذ فترة طويلة بفعل تداعيات الفيروس على قطاع السياحة عالميا.

تخطط شركة “بوكينج القابضة” لتسريح 25% من موظفيها حول العالم نتيجة لانخفاض الطلب على السفر، إثر جائحة فيروس كورونا.

قالت الشركة إن تسريح العمال المقترح في وحدتها، (بوكينج دوت كوم) والتي توظف حوالي 4 آلاف موظف سيبدأ في أيلول/سبتمبر، بعد أن تنتهي الشركة من مشاوراتها مع “مجالس العمل وممثلي الموظفين والمنظمات الأخرى ذات الصلة”.

قال متحدث باسم موقع الحجوزات في بيان، إن “أزمة كوفيد 19 دمرت صناعة السفر، وما زلنا نشعر بالأثر مع استمرار انخفاض حجم السفر بشكل كبير. في حين أننا قمنا بالكثير لإنقاذ أكبر عدد ممكن من الوظائف، نعتقد أنه يجب علينا إعادة هيكلة منظمتنا لتتوافق مع توقعاتنا لمستقبل السفر”.

مع انخفاض أعداد المسافرين حول العالم، أصبحت شركة “بوكينج” أحدث شركة تسرح موظفين وتلغي عدداً من وظائفها.

المصدر : وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى