اهم الاخباررياضة

وفاة اللاعب العراقي أحمد راضي بكورونا

التاج الإخباري – لم يكن يتوقع صاحب الهدف الوحيد للمنتخب العراقي في كأس العالم، أن يكون أحد ضحايا فيروس كورونا الذي يضرب العالم، حتى فجع محبوه بخبر وفاته اليوم الأحد.

كان أحمد راضي أبرز نجوم الكرة العراقية، قد تحدث قبل أسابيع من وفاته عن ضرورة أن يقي الناس أنفسهم من خطورة وباء كورونا، وأرسل مقطع فيديو يحذر فيه من هذا الفيروس وينصح بالبقاء في المنزل.

وتحدث راضي في الفيديو عن ضرورة البقاء في المنزل بسبب عدم امتلاك العراق أجهزة تنفس كافية، وخاطب العراقيين بضرورة البقاء في المنزل لتقليل انتشار الفيروس.

أحمد راضي من مواليد أبريل 1964، وهو أب لثلاث فتيات وابن واحد، ومعروف باسم (أبو هيا) نسبة إلى اسم أكبر بناته هيا التي تعمل طبيبة أطفال في العاصمة الأردنية عمان. ( RT)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى