رياضة

رونالدو يحرز هدفين ويقود البرتغال لسحق لوكسمبورغ

التاج الإخباري – واصل كريستيانو رونالدو تحطيم رقمه القياسي وأحرز هدفين ليقود البرتغال للفوز 6-0 على لوكسمبورغ وهو الانتصار الثاني لها في أربعة أيام في تصفيات بطولة أوروبا 2024 لكرة القدم الأحد.

وكان قائد البرتغال البالغ عمره 38 عاما أحرز هدفين في الفوز على ليختنشتاين يوم الخميس، وبهدفيه أمام لوكسمبورغ عزز رقمه القياسي إلى 122 هدفا في 198 مباراة.

وأضاف جواو فيلكس وبرناردو سيلفا وأوتافيو ورافائيل لياو أربعة أهداف لتتصدر البرتغال المجموعة العاشرة في بداية سهلة لمشوارها في التصفيات.

وأشرك روبرتو مارتينيز المدرب الجديد للبرتغال رونالدو في التشكيلة الأساسية للمرة الثانية على التوالي، واحتاج إلى تسع دقائق فقط لافتتاح التسجيل بعدما لمس الكرة عقب ضربة رأس من نونو مينديز.

وعزز جواو فيلكس من تقدم الفريق الضيف بعد تمريرة سيلفا العرضية بعد ربع ساعة، وبعد ذلك بثلاث دقائق جعل سيلفا النتيجة 3-0 بضربة رأس عقب تمريرة جواو بالينيا.

وصنع برونو فرنانديز الهدف الرابع لرونالدو عند مرور نصف ساعة من اللعب.

وقاومت لوكسمبورغ في بداية الشوط الثاني، لكن لياو أرسل تمريرة عرضية حولها البديل أوتافيو إلى داخل المرمى.

وسدد روبن نيفيز كرة في العارضة من ركلة حرة قبل سبع دقائق من النهاية، ثم حصل لياو على ركلة جزاء نفذها بنفسه لكن الحارس أنطوني موريس أنقذها ببراعة.

وعوض لياو إهدار ركلة الجزاء عندما ركض من منتصف الملعب وتلقى تمريرة روبن نيفيز وسدد في الشباك قبل دقيقتين من النهاية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى