رياضة

بطلة التايكواندو تزين تذاكر أولمبياد باريس

التاج الاخباري -تزينت تذاكر حضور منافسات دورة الألعاب الأولمبية التي ستقام في العاصمة الفرنسية باريس 2024 بصورة بطلة المنتخب الوطني للتايكواندو جوليانا الصادق المصنفة الأولى عالمياً في وزنها.

وعبر المدير الفني للمنتحبات الوطنية للتايكواندو -صانع الأبطال- فارس العساف عن سعادته بأن التذاكر تحمل صورة البطلة الصادق، «ما يدل على أن التايكواندو الأردنية وصلت إلى العالمية نتيجة الإنجازات اللافتة والتطور الكبير للمستوى الفني الذي وصل إليه نجوم المنتخبات الوطنية والذين أصبحوا محط أنظار العالم».

واعتبر بأن وجود رباعي المنتخب الوطني الصادق وزيد مصطفى وزيد الحلواني وصالح الشرباتي بين أوائل الستة الكبار في التصنيف العالمي، وتصدر جوليانا لوزن ت 67 كغم كأول لاعبة عربية تحصل على هذا المركز، بمثابة شهادة عابرة للقارات، بأن التايكواندو الأردنية في أوج عطائها نتيحة جهد وعمل متواصل وتخطيط ناجح بقيادة رئيس الاتحاد سمو الأمير راشد بن الحسن الذي يعمل دائماً مع كوادر الاتحاد والجهاز الفني للارتقاء باللعبة للمحافظة على إنجازاتها وتحقيق النتائج الباهرة على جميع الأصعدة العربية أو الآسيوية أو العالمية.

وتمنى العساف بأن يحافظ اللاعبون الاربعة على ترتيبهم بين الستة الاوائل على العالم ليتمكنوا من التأهل مباشرة إلى أولمبياد باريس «٢٠٢٤»، مشيراً إلى أن ذلك يحتاج إلى المزيد من الجهد من الجميع وبخاصة اللاعبين الذين كانوا على قدر المسؤولية واثبتوا جدارتهم بعد أن رفعوا علم الوطن خفاقاً في عديد من المناسبات.

وكانت الصادق تصدرت التصنيف العالمي لوزن ت ٦٧ كغم، عن الشهر الجاري لتصبح أول لاعبة عربية تحصل على هذا اللقب وذلك بعد ان توجت مؤخراً بالميدالية الذهبية للجولة الختامية من الجائزة الكبرى التي أقيمت في العاصمة السعودية الرياض، ما أسهم بأن تصبح المصنفة الأولى في وزنها عالمياً.

وحل بطل المنتخب زيد مصطفى بالمركز الثاني في التصنيف العالمي والأولمبي في وزن ت ٦٨ كغم، بينما حافظ الحلواني على مركزه الثاني في التصنيف العالمي ضمن وزن ت 68 كغم، وثبت الشرباتي بالمركز الرابع في اطار وزن ت80 كغم.

وبعد هذه النتائج أثبتت التايكواندو الأردنية بأنها صاحبة المجد والعراقة والإنجازات المميزة وانها تخطو بخطوات ثابتة نحو التميز، والتي أخذت على عاتقها نسج خيوط التألق، ولعل العمل الكبير وضع اللعبة اعلى الخارطة العالمية بعد أن تواجد رباعي المنتخب الوطني بالمراكز الستة الاولى بين الكبار تاركين خلفهم ابطال عالميين.

ولعل اعتلاء نجوم المنتخب الوطني منصات التتويج في العديد من المحافل العالمية جعلت اللعبة تقدم نفسها بقوة والتي حافظت على اسمها في قمة قائمة الإنجازات بعدما صنعت ابطالاً حصدوا المعادن الاكثر لمعاناً والميداليات الملونة بكافة اشكالها، كما أن حصول اتحاد اللعبة على جائزة أفضل اتحاد في العالم جعل الأردن وجهة رئيسية لاستضافة أهم الاحداث واقامة معسكرات لكبرى منتخبات العالم.

.. تدريبات يومية

من جهة ثانية، يواصل المنتخب الوطني تدريباته اليومية التي تجري في مركز جبل عمان ويشرف عليها العساف وتتضمن حصتين تدريبيتين تركزان على رفع اللياقة البدنية وتعزيز الجوانب الفنية.

وتقام هذه التحضيرات تأهباً للمشاركة في بطولتي كأس العرب (G1) التي تستضيفها مدينة الفجيرة الاماراتية مطلع الشهر المقبل و الفجيرة الدولية (G2) التي ستقام بعدها في ذات المكان، ومن ثم العودة إلى عمان لخوض منافسات بطولة الحسن الدولية (G1) للكبار والناشئين والأشبال التي ينظمها اتحاد اللعبة في قاعة الأمير حمزة خلال الفترة من (24-26) ذاته.

Loading... زر الذهاب إلى الأعلى