أخبار الأردن

مَرِضَ في "ألمانيا" فلم تستجب لندائه الحكومة.. أردني يناشد جلالة الملك

192 ألف دينار المبالغ المتراكمة على ذوي المريض الأردني
تكلفة العلاج لليوم الواحد 5000 يورو
لم يتحصل ذوي المريض على أي دعم من الجهات المسؤولة

التاج الإخباري - فرح منقار 

ناشد المواطن الأردني محمد الطلافحة جلالة الملك والجهات المعنية بتغطية تكاليف علاج والده يوسف في ألمانيا والبالغة أكثر من 250 ألف يورو أي مايعادل 192 الف دينار أردني.

وأوضح محمد في حديثه لـ"التاج الإخباري" أنه حاول التواصل مع الجهات الرسمية كالديوان الملكي ورئاسة الوزراء ووزارة الخارجية ووزارة الصحة لكن جميعها قابلته بالرفض.

وأضاف أنها رفضت أيضاً عملية الإخلاء الطبي من ألمانيا إلى الأردن، كما أن التأمين الصحي الخاص به غير معترف على الحالة.

وبيّن أن عائلة الطلافحة قامت بعملية الإخلاء ليوسف على حسابها الشخصي عبر طيارة طبية ستصل اليوم إلى مطار عمّان ليكمل علاجه في مستشفى الملك عبدالله- إربد.

فيما قام النائب محمد الشطناوي بتسليط الضوء على حالة الطلافحة خلال إحدى الجلسات النيابية تحت القبة وطالب الحكومة بالتدخل الفوري إلا أن العائلة لم تحصل على أي دعم من أي جهة حكومية.

 "التاج" بدورها تواصلت مع وزارة الخارجية وأكدت أنها تتواصل مع الجهات المختصة لمتابعة حالة الطلافحة.

وقال محمد إن تكاليف العلاج في ألمانيا تصل إلى 5000 يورو لليوم الواحد في العناية المركزة، وعملية الإخلاء الطبي تكلف مايقارب الـ45 ألف دينار أردني.

وأشار إلى أن والده دخل العناية المركزة على إثر إصابته بجرثومة نتج عنها تسمم في الدم وفي الأعضاء الداخلية أدت إلى وقوعه في غيبوبة لمدة شهر ونصف.

ويذكر أن المواطن الأردني يوسف الطلافحة وهو من مواليد 1966-إربد خرج من وطنه في زيارة خاصة لرؤية شقيقته في ألمانيا في 21 نوفمبر من العام الماضي، وكانت حالته الصحية جيدة ولا يعاني من شيء، وبعد وصوله بثلاثة أيام أصيب بتلك الجرثومة ودخل مستشفى "توبنغن الجامعي" في مدينة توبنغن الألمانية.

ويعمل يوسف الطلافحة في مجال التعليم وحصل على جائزة الملكة رانيا للمعلم المتميز، ويعرف عنه تميزه في أعماله كما أنه صاحب مبادرات اجتماعية كـ"كاسة زيت من كل بيت".

 

وتالياً التقرير الطبي لحالة المريض الأردني يوسف الطلافحة، والصادر عن مستشفى توبنغن الجامعي في ألمانيا: 

Loading... زر الذهاب إلى الأعلى