سياسة

FBI: نفتح تحقيقا عن الصين كل 10 ساعات

التاج الإخباري – قال كريستوفر راي مدير مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي FBI، إن مكتبه يفتح تحقيقا حول الصين “كل عشر ساعات”، محذرا من التهديد الذي تشكله الصين للولايات المتحدة.

وقال راي في جلسة استماع أمام الكونغرس إن الصين وفي مسعاها لكي تصبح قوة عالمية، أصبحت تشكل أحد أكبر التهديدات للمصالح الاقتصادية والأمنية الأميركية.

وأوضح أن FBI يحقق في نحو ألفي قضية “ترتبط بالحكومة” الصينية، مشيرا إلى زيادة بنسبة 1300 في المئة في تحقيقات التجسس الاقتصادي “على مدى السنوات العديدة الماضية”.

وجاء تعقيب راي غداة تقرير استخباراتي سنوي وصف الصين بأنها “التهديد الأكبر” للأمن القومي الأميركي.

وتضمن التقرير وجهات نظر أجهزة المخابرات الأميركية بشأن قضايا الأمن الخارجي الكبرى التي يواجهها الرئيس جو بايدن في عامه الأول بالمنصب.

وأوضح التقرير أن الحزب الشيوعي الصيني الحاكم يكثف جهوده “لتوسيع نفوذ الصين، على حساب الولايات المتحدة، مع إثارة الفرقة بين واشنطن وحلفائها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى