سياسة

حماس والجهاد تطوران قدراتهما رغم الهدوء النسبي

التاج الإخباري – حسين أبو خريس

قال وزير جيش الاحتلال بني غانتس إن حركتي حماس والجهاد تحاولان تطوير قدراتهما رغم الهدوء النسبي.

وأضاف الوزير خلال جولةٍ له في غلاف غزة أن “إسرائيل” تعمل بحزم أمام حماس والجهاد الإسلامي طوال الوقت.

وذكرت القناة “السابعة” العبرية أن الوزير الإسرائيلي زار اليوم مقر فرقة غزة في تجمع “أشكول” بغلاف غزة برفقة مسؤولين في الجيش.

كما تطرق غانتس خلال الزيارة الى التهديد النووي الإيراني قائلاً إن الكل شاهد كيف تحاول إيران خلال الايام الأخيرة تحسين شروطها في المفاوضات على الاتفاق النووي.

وقال “الكثيرون لا يعلمون ماذا تفعل إسرائيل ولكنني أعدهم بأن أحداً لن يتجاوز حدوده، سنواصل العمل أمام جميع التهديدات وخاصة مع شركائنا وعلى رأسهم الولايات المتحدة، وسنعمل سوياً حتى لا تصل إيران الى تطوير قدرات نووية”.

وقبل أشهر، حذر ذات الوزير حركة حماس من مغبة اختراق ما أسماها بـ”حالة الهدوء السائدة على جبهة غزة”.

وقال آنذاك: “أطالب حماس بالحفاظ على الهدوء وحال استمرار النار فرد أمس يعتبر النذر اليسير”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى