سياسة

إدارة ترمب تطلب من المحكمة العليا الأميركية إلغاء أوباماكير

التاج الإخباري- طلبت ادارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب من المحكمة العليا ليل الخميس إلغاء نظام “أوباماكير” او ما يعرف بـ “قانون الرعاية ميسورة التكلفة”، الذي يوفّر تأمينا صحيا لعشرات ملايين الأميركيين، في وقت يحتاجون فيه أقصى درجات الرعاية خصوصا في ظل جائحة كورونا.

ودانت رئيسة مجلس النواب الديموقراطية نانسي بيلوسي بخطوة إدارة ترمب ووصفتها بـ”التصرّف الذي يحمل قسوة لا يمكن فهمها” خصوصا في ظل تفشي فيروس كورونا.

وأفادت أنه إذا وافقت المحكمة على الخطوة، فسيخسر 130 مليون أميركي يعانون من أمراض سابقة الحماية التي يوفرها قانون الرعاية ميسرة التكلفة، بينما قد يبقى ما يقارب من 23 مليون مواطن دون تأمين. وقالت “لا يوجد مبرر قانوني أو أخلاقي لجهود إدارة ترمب الكارثية لانتزاع الرعاية الصحية من الأميركيين”.

وتعد الولايات المتحدة البلد الأكثر تأثّرا بالفيروس على صعيد العالم وعلى خلاف الوضع في أوروبا وأجزاء من شرق آسيا، فإنها لم تتجاوز مرحلة الذروة. وتعاني 29 ولاية حاليا من ارتفاع عدد المصابين مجددا حيث تم تسجيل نحو 40 ألف إصابة جديدة، بحسب مركز السيطرة الأميركية على الأمراض والوقاية منها. (بترا)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى