سياسة

إقالة المدعي العام الأمريكي جيفري بيرمان الذي يحقق مع مقربين من ترامب

التاج الإخباري – قال وزير العدل الأمريكي وليام بار – وهو حليف مقرب من الرئيس الأمريكي – إن الرئيس دونالد ترامب أقال رئيس دائرة الادعاء العام في منهاتن جيفري بيرمان من منصبه بعد أن رفض الأخير التنحي.

وأعلن بيرمان أنه علم بنبأ إقالته في بيان صحفي أصدره المدعي العام وليام بار، وأصر على أنه سيبقى في منصبه ويواصل تحقيقاته.

وكان بار قد أخبر بيرمان – يوم السبت – أنه طلب من الرئيس إبعاده على الفور ، وأنه قد استجاب لذلك وقالت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، وهي عضوة بارزة بالحزب الديموقراطي، إنها تعتقد أن هناك “دوافع مشكوك فيها وراء إقالة بيرمان وأن المدعى العام “يجب أن يحاسب على أفعاله”.

وكان بيرمان قد أشرف على استجواب عدد من المقربين من ترامب و مساعديه، ومن بينهم محامي الرئيس السابق مايكل كوهين، الذي قضى عقوبة بالسجن بتهمة الكذب على الكونغرس وارتكاب جرائم احتيال مالية تتعلق بالحملة الانتخابية.

كما تحقق إدارة بيرمان في سلوك رودي جولياني، المحامي الشخصي الحالي لترامب.

وبيرمان هو أيضاً المدعي المسؤول عن التحقيق في قضية، جيفري إبستين، الذي انتحر في زنزانته وكان متهما بارتكاب جرائم جنسية. (BBC)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى