سياسة

إغلاق 5 مطاعم سياحية وإنذار 15 آخرين لم تلتزم بالتدابير الوقائية

أغلقت فرق التفتيش والرقابة، 5 مطاعم سياحية، وحررت مخالفات، ووجهت إنذارات لـ 15 مطعما، لعدم إلتزامها بالتدابير الوقائية للصحة والسلامة العامة التي حددتها وزارة السياحة والآثار.

وقالت الوزارة في تصريح صحفي الثلاثاء، إن لجان الكشف على المنشات السياحية المكونة من وزارة السياحة والآثار والجهات ذات العلاقة قامت بجولة تفتيشة ورقابية الاثنين، حيث جرى اتخاذ المقتضى القانوني بحق المخالفين والذين لم يتقيدوا بإجراءات وشروط المحاذير التي وضعتها الوزارة.

وتشكلت فرق الكشف على المطاعم السياحية من لجنتين تضم كل واحدة في عضويتها ممثلين عن وزارات السياحة والآثار والصحة والعمل والصناعة والتجارة، وأمانة عمان الكبرى، والمؤسسة العامة للغذاء والدواء، وجمعية المطاعم، وجمعية الفنادق الأردنية، والشرطة السياحية.

وجاءت نتائج لجان الكشف على المطاعم السياحية على النحو التالي: (عدد المنشآت التي تم زيارتها الاثنين من فرق الكشف 24 منشأة، عدد المنشآت التي جرى إغلاقها بشكل كامل 5 منشآت، عدد المنشآت التي جرى مخالفتها واغلاق منطقة الاراجيل فيها منشأة واحدة فقط، عدد المنشآت التي جرى توجيه إنذار لتصويب الملاحظات لها 10 منشآت، عدد المنشآت التي تبين بأنها مغلقة اثناء الزيارة 3 منشآت، وعدد المنشآت التي جرى توجيه مخالفة لها 4 منشآت).

وتمثلت الملاحظات التي رصدتها فرق التفتيش بوجود مواد منتهية الصلاحية وعدم الالتزام بالاشتراطات الصحية المعتمدة لتقديم خدمة الارجيلة في بعض المنشآت وعدم التقييد بمعايير التعقيم والنظافة والتباعد الجسدي.

ولفتت وزارة السياحة والاثار إلى أن فرق التفتيش والرقابة على التدابير الوقائية للصحة والسلامة العامة من الوزارة والجهات الاخرى ستواصل جولاتها الميدانية على المنشآت السياحية للتأكد من التزامها بالتعليمات التي حددتها في الدليل الارشادي الذي عممته الاسبوع الماضي، حيث سيجري وضع لاصق خاص على كل منشأة مطبقة للاجراءات وتلتزم بالدليل.

وأضافت: “إما إذا استمرت عملية عدم التقيد بالتعليمات والتدابير، فالتخوف هو أن تؤدي المخالفات الى تسجيل حالات اصابة بالفيروس مما قد يدفع الجهات الصحية بإعادة النظر في قرار فتح المطاعم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى