سياسة

الحية: إقامة مستشفى ميداني أردني بغزة لتخفيف حدة العدوان الإسرائيلي الأخير

التاج الإخباري – حسين أبو خريس

صرح نائب رئيس حركة “حماس” في قطاع غزة خليل الحية، أنه تقرر إقامة مستشفى ميداني أردني جديد في قطاع غزة.

وقال الحية في تصريحات متلفزة اليوم الجمعة إنه تم تخصيص قطعة أرض لإقامة المستشفى، مؤكداً أن إنشاءها سيسهم بإراحة الشعب الفلسطيني في الجانب الصحي.

في نفس الوقت شدد الحية على ضرورة إنهاء الحصار المفروض على قطاع غزة منذ أكثر من 15 عاماً، مشيراً إلى عدم اشتراط حماس إعادة الإعمار من خلالها.

وبحسب التقارير كان الملك الأردني عبدالله الثاني، قد وجه للبدء فوراً بتجهيز مستشفي ميداني عسكري جديد في قطاع غزة، وبأعلى المواصفات الطبية، وعلى غرار المستشفيات التي تم إنشاؤها في مدينتي الزرقاء وإربد، لدعم ومساندة الجهود الطبية للمستشفى الميداني العسكري الأردني نتيجة الظروف الراهنة التي يمر بها القطاع وأدت إلى وقوع مئات الضحايا والإصابات خلال العدوان الإسرائيلي الأخير.

في حين سيشمل المستشفى 100 سرير بالإضافة إلى قسم طوارئ وغرف عمليات كبرى ومتوسطة وصغرى وإسناده بكافة الأطقم الطبية اللازمة، للمساهمة في تقديم الخدمة الطبية والعلاجية وإجراء العمليات الجراحية وتقديم الرعاية الصحية.

وتابعت التقارير: “يأتي تجهيز هذا المستشفى انطلاقاً من الدور الإنساني النبيل الذي يحمله الجيش الأردني من خلال إرساله للمستشفيات الميدانية والمحطات الجراحية للعديد من دول العالم التي يقع فيها كوارث بشرية أو طبيعية لتقديم العون والمساندة لهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى