منوعات

في عمر الـ 23 تلد 11 طفلاً وتحلم بالأكثر ..

التاج الإخباري – كريستينا أوزتورك البالغة من العمر 23 عاماً، تريد مع زوجها 105 أطفال على الأقل لكنهما اعترفا لاحقاً بأن الرقم كان مزحة.

حيث أصبح لدى الشابة الروسية11 طفلاً من زوجها المليونير غالب أوزتورك صاحب أحد الفنادق بعد أن حصلت على طفلة جديدة، في مدينة باتومي الساحلية بجمهورية جورجيا السوفييتية السابقة، حيث تُعتبر ممارسة “الأم البديلة أو تأجير الرحم” قانونية.

ولدى أوزتورك 10 أطفال من ضمنهم طفلة فقط ولدتها الأم ولادة طبيعية، بعد أن خضعت كل المرشحات المحتملات، للإرشاد النفسي ووقّعن أوراقاً قانونية قبل الحمل بأطفال من صلب كريستينا وزوجها.

والتقت كريستينا غالب عندما قررت السفر إلى باتومي “لاس فيغاس البحر الأسود”، حيث كانت عزباء وقتها.

واتفق الزوجان على أنهما يريدان أكبر عدد ممكن من الأطفال، مع أن غالب يكبرها كثيراً ولديه بالفعل أولاد بالغون، لكنهما كانا طموحين وسرعان ما أدركا أن قدرتها الإنتاجية لم تكن كافية لتلبية رغباتهما.

وقرر الثنائي الانخراط في الأمر باستخدام أمهات بديلة، والتي تكلف نحو 10 آلاف دولار أمريكي، شاملة كل شيء.

في ظل استخدام الأمهات البديلة، استبعدت كريستينا إنجاب أطفال آخرين بنفسها، لكنها قالت إن هذا ليس عملياً في الوقت الحالي، لأن التلقيح الصناعي يشكل عبئاً كبيراً على جسدها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى