منوعات

إبهار المعمار الهندسي في مسابقة “سوني” للتصوير

التاج الإخباري – التقط المصور المحترف ”جيروين فان دام“ صورا لمعالم شهيرة ومعروفة بزوايا مميزة لم يشهدها أحد من قبل، مما جعله على القائمة القصيرة للمصورين المرجح فوزهم بمسابقة سوني للتصوير الفوتوغرافي.

صور المصور الموهوب هذا العام زوايا خفية وقاتمة للمواقع المشهورة، والتي أنتجت صورا مذهلة، تضمنت لقطات من مصارف العواصف الضخمة، والسكك الحديدية المهجورة، ومخابئ الحرب العالمية المنهارة، ومحطة طاقة مهجورة استخدمت في فيلم ”بليد رانر 2049“.

اشتملت الصور أيضا على لقطات للهندسة المعمارية التي تحير العقل، بما في ذلك مبنى الشقق الباريسي المذهل الذي استخدم كموقع تصوير لفيلم ”ألعاب الجوع“، وفندق غريب في هولندا.

يقول جيروين، الذي يعيش في روتردام، إنه يحب إظهار جاذبية الجانب المظلم للمدينة أو التقاط صورة لشيء مشهور من زاوية غير متوقعة؛ لمساعدة الناس على تقدير المكان الذي يعيشون فيه أكثر.

وقال: ”أنا لست من المصورين الفوتوغرافيين الذين يسعدهم تصوير الأماكن الجميلة أو الرومانسية أو الوجهات السياحية، أنا مفتون أكثر بالأماكن التي يجدها الناس غير جذابة، أو لا تلفت انتباههم في المقام الأول، ومن خلال التصوير الفوتوغرافي، أسعى لتوضيح مدى جاذبية الأماكن المظلمة والجذابة أيضا بطريقتها الخاصة“.

أضاف: ”أجد إثارة أيضا في تصوير الأماكن المعروفة بطريقة مختلفة، لذلك أحاول دائما الوصول لمنظور أعلى، مثل السطح، لتصوير بقعة مألوفة من زاوية غير متوقعة، وفي بعض الأحيان أتلقى تعليقات من الأشخاص الذين يعيشون على مقربة من هذه الأماكن، لكنهم لم يدركوا مطلقا ما كان مخفيا تحت أنوفهم“.

تابع: ”أشعر بالرضا عندما يبدأ عملي في دفع الناس للنظر إلى بيئتهم بحرص أكبر، وجعلهم يقدرون المدينة التي يعيشون فيها بشكل أفضل“.(إرم)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى