منوعات

هاري وميغان ماركل يوجهان رسالة لكيت ميدلتون بعد إصابتها بالسرطان

التاج الإخباري – وجه هاري وزوجته الممثلة الأمريكية ميغان ماركل رسالة دعم لأميرة ويلز كيت ميدلتون، بعد إعلانها إصابتها بمرض السرطان.

وأعرب كل من هاري وميغان عن أملهما في أن تتمتع كيت بالصحة والخصوصية.

وقالا في بيان موجه لدعم كيت، زوجة ولي العهد البريطاني الأمير ويليام، شقيق هاري الأكبر: “نتمنى الصحة والشفاء لكيت والأسرة، ونأمل أن يتمكنوا من فعل ذلك بخصوصية وسلام”.

وجاءت الرسالة ضمن رسائل داعمة كثيرة وصلت أميرة ويلز، التي قالت في مقطع فيديو، الجمعة، إنها تخضع لعلاج كيميائي وقائي بعد إصابتها بالسرطان.

وكانت كيت (42 عاما) قد أمضت أسبوعين في المستشفى خلال يناير الماضي، بعدما خضعت لجراحة قال مكتبها حينها إنها “غير سرطانية”.

فيما قال متحدث باسم قصر بكنغهام، الجمعة، إن ملك بريطانيا تشارلز “فخور” بأميرة ويلز لشجاعتها في الحديث عن علاجها بعد الإصابة بالسرطان.

وأوضح المتحدث، وفق وكالة رويترز، أن تشارلز “فخور جدا بكاثرين لشجاعتها في الحديث”، مضيفًا أن الملك “ظل على اتصال مع زوجة ابنه المحبوبة طوال الأسابيع الماضية”.

وأردف المتحدث أن تشارلز وزوجته كاميلا “سيظلان يقدمان الحب والدعم للعائلة بأكملها في هذا الوقت العصيب”.

وقال رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك إن “كيت تحظى بحب ودعم البلاد بأكملها”.

وأضاف، في بيان، أن كيت “أظهرت شجاعة هائلة في بيانها اليوم… في الأسابيع القليلة الماضية، تعرضت لتدقيق مكثف وعوملت بغير إنصاف من قطاعات معينة من وسائل الإعلام حول العالم، وعلى وسائل التواصل الاجتماعي”.

وقال خبراء طبيون إنه من الصعب تحديد المدة التي ستحتاجها كيت لاستكمال العلاج، من دون توفر معلومات أخرى مثل نوع السرطان الذي تم اكتشافه.

وقال آندرو بيجز، استشاري جراحة القولون والمستقيم في جامعة برمنغهام: “يتم تقديم العلاج الكيميائي الوقائي بعد الجراحة لتقليل خطر عودة السرطان في المستقبل، فيما يشبه إلى حد ما مسح الأرضية بمادة تبييض بعد انسكاب شيء ما عليها، حيث يقتل العلاج الكيميائي أي خلايا شاردة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى