منوعات

مذيعة “بي بي سي” تعتذر بعد حركة مسيئة على الهواء

التاج الإخباري – اعتذرت مذيعة لدى هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” بعد أن تم تصويرها وهي تشير بإصبعها الأوسط قبل ثوان من بداية النشرة الإخبارية.

والأربعاء، شوهدت مريم موشيري، وهي واحدة من كبار مقدمي الأخبار في “بي بي سي”، في بداية النشرة الإخبارية عند الظهيرة وهي ترفع إصبعها الأوسط – وحاجبيها – بعد انتهاء العد التنازلي للبداية.

وسرعان ما خفضت يدها وأخفت تعابير وجهها قبل أن تبدأ بسرعة في قراءة العناوين الرئيسية، وفق صحيفة “الغارديان” البريطانية.

واعتذرت موشيري على ما بدر منها بالخطأ، في منشور لها على منصة إكس، قائلة إنها كانت تمزح مع فريق العمل، وكانت تتظاهر بالعد التنازلي باستخدام أصابعها.

وكتبت “عندما وصلنا إلى الرقم 1، رفعت إصبعي على سبيل المزاح ولم أدرك أن هذا سيتم التقاطه بالكاميرا”.

“وتابعت لقد كانت مزحة خاصة مع الفريق وأنا آسفة جدا لبثها على الهواء! لم يكن في نيتي أن يحدث هذا وأنا آسفة إذا أزعجت أي شخص، لم أفعل ذلك للمشاهدين.. لقد كانت نكتة موجهة لعدد قليل من زملائي”.

وتعرضت موشيري إلى انتقاد بعض المعلقين، الذين وصفوها بأنها غير مهنية ودعوا إلى وقف تمويل هيئة الإذاعة البريطانية. 

لكنها تلقت أيضا دعما كبيرا من عشرات الأشخاص الذين وجدوا “اللحظة ممتعة” حيث كتب أحدهم “باعتباري دافعا للضرائب، أطالب بالمزيد من هذا النوع من السلوك”.

وليست هذه، هي المرة الأولى التي تحدث فيها مثل هذه الهفوات على المباشر على شاشات “بي بي سي”.

ففي عام 2010، قام أحد أبرز مقدمي  النشرة الجوية في القناة، بنفس الحركة (رفع الإصبع الأوسط) مازحا في وجه مقدم الأخبار سايمون مكوي، لكنه أدرك أنه كان أمام الكاميرا ليحاول مباشرة بعد ذلك بالتظاهر بحك ذقنه، لكن المشاهدين لم يفوتوا اللقطة. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى