مناسبات

“انا صغير والحمل كبير” حملة تطوعية تُعنى بعمالة الأطفال

التاج الإخباري – انطلقت حملة طلابية بإشراف عمادة شؤون الطلبة في جامعة اليرموك تحت شعار انا صغير والحمل كبير بهدف تفعيل القوانين المتعلقة بمنع عمالة الأطفال وتأتي الحملة وفق منسقها أحمد الغزاوي جراء تزايد ظاهرة عمالة الأطفال.

والتي انتشرت وارتفعت بشكل ملحوظ خلال فترة كورونا مبينا ان فئات عمرية مختلفة تحت سن 16 عام تلجأ للعمل من أجل تحسين ظروف أسرها الاقتصادية علاوة على وجود أسباب اجتماعية لعملهم ونوه إلى أن عملية التعلم عن بعد في ظل عدم وجود دوام مدرسي دفع بكثير من الأطفال للانخراط بسوق العمل والتسلل له في مواقع مختلفة دون أي مراعاة من قبل أصحاب العمل لإعمارهم وان كثيرا من الأعمال تفوق قدراتهم الجسدية وتشكل خطراً عليهم.

وان الحملة عززت معلوماتها عن العمالة من خلال دراسات علمية موثقة واضاف إلى أن التصدي لهذه الظاهرة يتطلب تضافر الجهود الرسمية من خلال تفعيل المواد 75 و77 من قانون العمل وتشديد الرقابة وتغليظ العقوبة على أصحاب العمل الذين يخالفون القوانين ويقومون بتشغيل الاطفال.

وأشار الغزاوي إلى أن الحملة بدأت بالتواصل مع رئيس الجامعة وعدد من النواب اضافه الى اجراء ترتيبات مع لجنة الحريات النيابية والتواصل مع المسؤولين وأصحاب القرار في وزارة العمل من أجل جعل الجهات التنفيذية على تفعيل مواد القانون الخاصة بمنع عمالة الأطفال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى