اخبار فلسطينعربي دولي

البرلمان العربي: اقتحامات المستوطنين للأقصى تتطلب تدخلا عاجلا

التاج الإخباري – أدان البرلمان العربي، اقتحامات المستوطنين المتطرفين للمسجد الأقصى المبارك، بقيادة المتطرف غليك، والسماح لهم بممارسات استفزازية تنتهك حرمة المسجد والمقابر الإسلامية، بحماية قوات الاحتلال.

واستنكر البرلمان العربي في بيان صدر عنه الاثنين، اقتحام قوات الاحتلال الحرم الإبراهيمي الشريف، ومنع دخول المصلين إليه، وهو أمر ينتهك حرية المصلين في التوجه إلى المساجد وأماكن العبادة بحرية وأمان.

كما أدان، العدوان الوحشي الذي شنته قوات الاحتلال على مخيم نور شمس شرق مدينة طولكرم، الذي أدى إلى استشهاد مواطنين اثنين، وتدمير البنية التحتية للمخيم، وتصعيد وتيرة الاعتداءات الوحشية على المواطنين في قطاع غزة.

واعتبر البرلمان العربي، أن هذه الانتهاكات جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، وتضاف إلى جرائم القتل خارج القانون التي ترتكبها القوة القائمة بالاحتلال بحق الشعب الفلسطيني الأعزل، مؤكدا أن اقتحامات الاحتلال واعتداءاته هي دعوة إلى تأجيج دوامة العنف وتفجير ساحة الصراع.

وحمّل البرلمان العربي القوة القائمة بالاحتلال المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الجرائم، والتي ستؤدي إلى انفجار الأوضاع، وإلى مزيد من التوتر وعدم الاستقرار، داعيا المجتمع الدولي، والأمم المتحدة ومجلس الأمن، والمؤسسات الحقوقية والإنسانية الدولية، إلى الضغط على “إسرائيل” من أجل وضع حد لجرائمها وانتهاكاتها المتكررة، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، واتخاذ ما يلزم من الخطوات العملية لإجبار إسرائيل على إنهاء احتلالها للأراضي الفلسطينية، والكف عن جميع الممارسات والانتهاكات بحق المسجد الأقصى المبارك، واحترام حرمته، وضرورة احترام سلطة إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك التابعة لوزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردنية، بإدارة شؤون المسجد الأقصى المبارك، مؤكدا أن المسجد الأقصى مساحته الكاملة البالغة 144 دونما، هو مكان عبادة خالص للمسلمين.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى