اهم الاخبارعربي دولي

زعيم كوريا الشمالية يأمر بحصار مدينة بعد سرقة 653 رصاصة من جنوده

التاج الاخباري -أمر زعيم كوريا الشمالية، كيم جونج أون، بغلق مدينة هيسان، إغلاقًا كاملًا وذلك بعدما فقد 653 رصاصة من جنوده خلال الأيام القليلة الماضية، وسط الانسحاب العسكري الأخير، بحسب ما ذكرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.
وبحسب الصحيفة، فإن كيم جونج، اتخذ القرار وأمر بتفتيش المدينة “منزل منزل”، والذي يعيش فيها نحو 200 ألف مواطن، والسلطات الكورية تقول إنها لن تفتح المدينة إلا عند إعادة الرصاص المفقود ومعرفة مرتكب الجريمة.
وذكرت مصادر أن مسؤولي الزعيم الكوري فتشوا من منزل إلى منزل في مدينة هايسان التي يبلغ عدد سكانها نحو 200 ألف نسمة بحثاً عن الذخيرة.
وتحدث أحد سكان مقاطعة ريانجانج الشمالية، الواقعة في هايسان، أن المدينة ستظل مغلقه حتى يتم العثور على جميع الرصاصات، كما أنه تم اكتشاف ذخيرة البندقية الهجومية المفقودة في 7 مارس الماضي، حينما كان جنود الجيش الشعبي الكوري السابع ينسحبون من المنطقة المحيطة بالمدينة التي تقع على الحدود مع الصين وكان قد تم نشرهم في عام 2020 لفرض إغلاق الحدود بداية من جائحة “.كوفيد-19”.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى