أخبار الأردناهم الاخبارخبر عاجل

هجوم شديد اللهجة على ديوان الخدمة المدنية و”جلسة حساب”

التاج الإخباري – أحمد عطوه

فتحت جلسة الرقابة النيابية اليوم الباب على مصرعيه لمناقشة ما يحدث في ديوان الخدمة المدنية من تجاوزات وواسطات ادت الى الحاق الظلم بالعديد من مقدمين طلبات للتوظيف في الديوان.

في الوقت الذي وصف فيه النائب حسين الحراسيس “ديوان الخدعة المدنية” شن النائب المخضرم عبد الكريم الدغمي، هجوماً كاسحاً على رئيس الديوان ورئيس الحكومة ومستشار كبير في الديوان الملكي بحكم صلة القرابة بينهم الثلاث، وطالب النائب فراس السواعير بعقد جلسة خاصة عنوانها “ديوان الخدمة المدنية”

النائب فراس السواعير في حديث لـ “التاج“، قال أن ديوان الخدمة المدنية يحتاج إلى 45 عام لتوظيف الطلبات الموجودة  لديه، مشيراً الى انه يجب إيقاف التقديم للخرجين الجدد في الديوان، كون المشكلة الاساسية تتمثل في هذا الجانب والتي تحتاج الى حل جذري وغير عادي.

واضاف السواعير، انه لم ينتقد ديوان الخدمة، لمجرد الانتقاد وانما كان القصد يتمثل بأن هنالك 400 الف طلب في ديوان الخدمة المدنية و65 الف خريج سنويا، مؤكدا أن الدولة الاردنية في اوجها تستطيع استيعاب من7-9 الاف وظيفة سنويا.

وبين، أن على الحكومة التركيز على شراكتها مع القطاع الخاص، بالاضافة الى ايقاف بعض التخصصات في الجامعات والتي فاض عدد خرجيها في سوق العمل.

واشار السواعير، ان النواب قاموا بتقديم دعوة لمناقشة موضوع  ديوان الخدمة والتعيينات، مؤكداً انه ستعقد جلستان، الاولى مع الحكومة للتحدث عن الأزمة التي سببتها كورونا، والجلسة الثانية عن ديوان الخدمة المدنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى