صحة و جمال

العلاقة بين اللحم المشوي والسرطان

التاج الإخباري – قالت أخصائية التغذية الروسية، الدكتورة مارينا ماكيشا، إن عدم الإفراط بتناول اللحوم المشوية، وخاصة غير الدهنية منها، لن يلحق بالجسم أي ضرر. وبينت أنه يجب ألا تزيد كمية اللحم المشوي التي يتناولها الشخص عن 200-250 غراما في الأسبوع. لأنه عند تناول اللحم المشوي أكثر من ذلك، قد يشكل خطرا على الصحة.

وأشار إلى أن تحضير اللحم المشوي على نار مكشوفة يؤدي إلى التصاق السخام، الذي يعتبر مادة مسرطنة، بقطع اللحم، ما يساعد على الإصابة بالسرطان. وتقول الخبيرة، “إذا كان اللحم المشوي دهنيا، فإن مواد دهنية متحولة، تنتج عن احتراق الدهون، التي تؤثر سلبا في الكبد. وعند تناولها بكميات كبيرة، يمكن أن تسبب تطور السرطان” وتشير الخبيرة إلى أنه ، يجب عدم السماح بتكون قشرة على قطع اللحم المشوي، لأنه في هذه الحالة “تجري عملية الغلكزة (الارتباط بالغليكوزيل) glycation.

وهذا المركب يسرع عملية الشيخوخة. كما يمكن أن يسبب تكون الجذور الحرة في الجسم، وهذه من عوامل تطور السرطان”. وتضيف، كما أن دخول كمية كبيرة من مركبات الفينول إلى الجسم التي تتشكل خلال عملية الاحتراق، يزيد من خطر الإصابة بالسرطان.(رؤيا)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى