صحة

سماعة جديدة يمكنها معالجة أعراض الاكتئاب

التاج الإخباري – ابتكر علماء من مؤسسة نورث هامبتون شاير التابعة لهيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية، سماعة رأس تحفز الدماغ يمكنها معالجة أعراض الاكتئاب.

ووفقا لهيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية، بعد التجربة الناجحة التي أجرتها الهيئة، تمت التوصية باستخدام سماعة الرأس الكهربائية لعلاج الاكتئاب باعتبارها علاجا على مستوى أوسع نطاق.

وأظهرت التجارب أن سماعة الرأس الكهربائية المبتكرة لعلاج الاكتئاب هي وسيلة فعالة لتخفيف الأعراض.

ولمعرفة فاعلية السماعة، قام الأطباء بإعطاء مرضاهم الذين يعانون من الاكتئاب سماعة الرأس لارتدائها لمدة 30 دقيقة يوميا لمدة 6 أسابيع، كوسيلة غير جراحية للسيطرة على الأعراض.

ووجدت الدراسة أن السماعة علاج فعال للاكتئاب، وذلك باستخدام تقنية تحفيز الدماغ المعروفة باسم التحفيز بالتيار المباشر عبر الجمجمة، إذ يعمل الجهاز على توصيل تيار كهربائي مباشر ضعيف إلى الجزء الأمامي من الدماغ لتحفيز المناطق المسؤولة عن التعبير العاطفي.

ووجد الباحثون أن أكثر من 58% من الأشخاص المشاركين في التجربة شهدوا تحسنا في الأعراض في غضون 6 أسابيع، كما دخل واحد من كل 3 منهم في حالة هدوء دون ظهور أي أعراض للاكتئاب.

جدير بالذكر أن الاكتئاب هو اضطراب مزاجي يسبب شعورا دائما بالحزن وفقدان الاهتمام.

ويعتبر الاكتئاب أكثر من مجرد نوبة من الحالة المزاجية السيئة، وقد يتطلب الاكتئاب العلاج على المدى الطويل، ويتحسن معظم الأشخاص المصابين بالاكتئاب بالأدوية أو العلاج النفسي أو كليهما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى