صحة

هل علينا الاستحمام بشكل يومي؟ خبراء يجيبون

التاج الاخباري – قال خبراء في الصحة إن الاستحمام اليومي ليس ضرورياً وقد لا تكون له أي فوائد صحية. ويعتقد أنصار الاستحمام بشكل أقل في العادة أن معظم الناس يأخذونه كل يوم – أو عدة مرات في اليوم – فقط لأن هذا أصبح قاعدة مجتمعية.

وقال عالم البيئة دوناتشاده مكارثي في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي): «لماذا نغتسل؟ لأننا نخشى في الغالب أن يخبرنا شخص أن لدينا رائحة معينة»، وقال مكارثي إنه يستحم مرة واحدة فقط في الشهر، وينتعش بالاغتسال على الحوض بينهما، حسب قوله.

وحسب شبكة «فوكس نيوز» الأميركية فإن ما يقرب من ثلثي الأميركيين يستحمون كل يوم، وفقاً لجامعة هارفارد الصحية.

ويعتبر أن بعض الأسباب الأكثر شيوعاً هي منع رائحة الجسم، والانتعاش بعد التمرين، والحصول على المساعدة عند الاستيقاظ.

الآثار الصحية المحتملة للاستحمام اليومي

وأشار روبرت إتش شميرلينغ، دكتوراه في الطب، كبير محرري هيئة التدريس في دار نشر هارفارد الصحية، في مقال لمجلة هارفارد هيلث إلى أن الاستحمام بالماء الساخن بشكل متكرر يزيل الزيوت الصحية والبكتيريا «الجيدة» من الجلد.

وأشار إلى أنه نتيجة لذلك، يمكن أن يصبح الجلد جافاً أو مثيراً للحكة أو متهيجاً.

وحسب خبراء، قد يصبح الجلد أيضاً أكثر عرضة للإصابة بالالتهابات وردود الفعل التحسسية، حيث تتمكن البكتيريا الضارة والمواد المسببة للحساسية من الدخول عبر المناطق الجافة والمتشققة.

وحذر شميرلينغ من أن الاستحمام اليومي قد يضعف جهاز المناعة. وقال: «تحتاج أجهزتنا المناعية إلى قدر معين من التحفيز عن طريق الكائنات الحية الدقيقة الطبيعية والأوساخ وغيرها من التعرضات البيئية من أجل إنشاء أجسام مضادة وقائية».

وتابع شميرلينغ: «وهذا هو أحد الأسباب التي تجعل بعض أطباء الأطفال وأطباء الجلد يوصون بعدم الاستحمام اليومي للأطفال. فالاستحمام أو الاستحمام المتكرر طوال العمر قد يقلل من قدرة الجهاز المناعي على القيام بعمله».

ويمكن أن تنشأ المخاطر أيضاً من التعرض للمواد الكيميائية الموجودة في الماء – بما في ذلك الأملاح والمعادن الثقيلة والكلور والفلورايد والمبيدات الحشرية – وفي الشامبو والبلسم والصابون.

وكتب شميرلينج: «إن الإفراط في تنظيف جسمك ربما لا يكون مشكلة صحية ملحة». وتابع: «ومع ذلك، فإن الاستحمام اليومي لا يحسن صحتك، ويمكن أن يسبب مشاكل جلدية أو مشاكل صحية أخرى – والأهم من ذلك، أنه يهدر الكثير من الماء».

قرار شخصي

في حين يوصي بعض أطباء الجلد بالاستحمام كل يومين أو مرتين أو ثلاث مرات فقط في الأسبوع، وفقاً لـموقع «هيلث لاين»، فإن تكرار الاستحمام يعتمد على التفضيلات الشخصية والروتين وأنماط الحياة.

ويقول الخبراء إن هناك بعض المخاطر المرتبطة بعدم الاستحمام بشكل كافٍ، بما في ذلك رائحة الجسم الكريهة، والتهابات الجلد، وتغير لون الجلد، وحب الشباب، ونوبات الإكزيما والصدفية والتهاب الجلد لدى الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالات.

وقال شميرلينج في مقالة هارفارد هيلث: «على الرغم من عدم وجود وتيرة مثالية، يشير الخبراء إلى أن الاستحمام عدة مرات في الأسبوع يكفي لمعظم الناس (إلا إذا كنت متسخاً أو متعرقاً أو لديك أسباب أخرى للاستحمام في كثير من الأحيان)».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى