ثقافة وفن

الفيلمان القصيران البحر الأحمر يبكي وصبحية ينافسان بـمهرجان مالمو للسينما العربية بالسويد

التاج الإخباري – ينافس الفيلمان الإماراتي صبحية للمخرجة أمل العقروبي، والأردني البحر الأحمر يبكي للمخرج فارس الرجوب ، بمهرجان مالمو للسينما العربية بالسويد ( 22- 28 أبريل) في مسابقة الأفلام القصيرة، وهم من توزيعMAD Solutions .
نبذة عن الأفلام المشاركة ومواعيد عرضها:

البحر الأحمر يَبكي
إخراج وإنتاج فارس الرجوب ويشاركه التأليف ماثيو لاباليا، وبطولة كلارا شفننج وأحمد شهاب الدين ومحمد نزار وأنور خليل، ويشارك في الإنتاج لمى الحمارنة ولويزا ستريكر ومونتاج بينيدكت ستريك، ويحكي عن آيدا التي يسكن روحها شيء ما، وحتى تودع حبيبها وتستشعر وجوده للمرة الأخيرة تسافر إلى مكان ناءٍ حيث اختفى. وجرى تصوير أحداث الفيلم في مدينة غريبة تشبه عالم الأشباح في جنوب الأردن بكاميرا مقاس 16 مم.

الفيلم شهد عرضه العالمي الأول في مهرجان كان السينمائي الدولي مسجلًا نفسه كأول فيلم أردني قصير يشارك في المهرجان السينمائي العريق. ثم خاض بعدها رحلة ناجحة في عدة مهرجانات دولية كان آخرها غينت للأفلام القصيرة ببلجيكا حيث فاز بجائزة جسر الثقافات بالإضافة لجائزة نجمة الجونة الفضية لأفضل فيلم قصير من مهرجان الجونة في عرضه الأول بالعالم العربي، وهذا بالإضافة للعديد من المهرجانات الدولية المرموقة، وانطلق مؤخرًا خارج العالم العربي على منصة Mubi الدولية.

ميعاد العرض:
● الخميس 25 أبريل/ نيسان الساعة 9 مساءً بقاعة بانورا 2

صبحية

تأليف وإخراج أمل العقروبي، وبطولة رانيا كردي، وفاتن عمري، وأميرة الشنطي، وهيو ماير. الفيلم إنتاج إماراتي بريطاني مشترك، إنتاج إيزابيلا سبايت من شركة Backscatter Productions، وشاركت في إنتاجه كاثرين وايت من شركة Kusini Productions. وتصوير بياتريس ديلجادو مينا، ومونتاج ويل فليتشر وشون بريجز، وموسيقى سيمون بورتر.

تبدأ أحداث الفيلم عندما تدعو السيدة رولا زينة وابنتها الشابة ريم لتناول القهوة العربية. ويتم تشجيع ريم على المشاركة في طقوس قراءة فنجان القهوة، لكنها تحصل على أكثر مما كانت تتوقعه حيث تنحرف الطقوس عن مسارها – لم تعد قادرة على عدم رؤية ما تراه الآن؛ لم تعد قادرة على عدم سماع ما تسمعه الآن، ولن تعود الأمور كما كانت.

ميعاد العرض:
● الجمعة 26 أبريل/ نيسان الساعة 6 مساءً بقاعة بانورا 2

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى