حديث البلد

الذكرى السنوية الثانية لاستشهاد أيقونة الصحافة الفلسطينية شيرين أبو عاقلة

التاج الإخباري – يصادف اليوم الحادي عشر من مايو(أيار) الذكرى السنوية الثانية لاغتيال الاحتلال الزميلة الصحافية العاملة في قناة “الجزيرة” شيرين أبو عاقلة، والتي استشهدت برصاص قوات الاحتلال أثناء تغطيتهما اقتحام مخيم جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.

وشكلت جريمة اغتيالها إدانة فلسطينية وعربية ودولية واسعة للاحتلال، وسط إشادة كبيرة بدورها في نشر الحقيقة، والتعريف بالقضية الفلسطينية عبر عملها الصحفي.

وكشفت قناة الجزيرة أن الاحتلال قتل الزميلة أبو عاقلة متعمدًا، خاصة وأنها كانت ترتدي شارة الصحافة، ورفعت القناة قضية دولية ضد الاحتلال، ونشرت صورًا ومقاطع مصورة تثبت صحة ادعاءها.

ولا تزال قضية اغتيال الصحفية الفلسطينية أبو عاقلة مرفوعة أمام المحاكم الدولية، دون محاسبة للاحتلال الذي ارتكب جريمة قتلها بدم بارد، أمام مرأى ومسمع من العالم.

واستشهدت، صباح الأربعاء الموافق 2022/05/11 برصاص قوات الاحتلال أثناء تغطيتهما اقتحام مخيم جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، جراء إصابتها برصاص حي في الرأس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى