حديث البلد

انطلاق بطولة عربية لصيد الأسماك في العقبة للمرة الأولى منذ 6 سنوات

انطلاق بطولة عربية لصيد الأسماك في العقبة للمرة الأولى منذ 6 سنوات

التاج الإخباري –انطلقت على شواطئ العقبة، الجمعة، أول بطولة عربية مفتوحة لصيد الأسماك للهواة بمشاركة 24 فريقا يمثلون 5 دول عربية بتنظيم من الاتحاد الملكي للرياضات البحرية وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة والكونفدرالية العربية لصيد الأسماك.

ويميز البطولة التي جاءت بعد انقطاع 6 سنوات لبطولات صيد الأسماك، مشاركة فريق نسائي أردني لأول مرة في تاريخ رياضات صيد الأسماك.

وقال نائب رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة حمزة الحاج حسن، إن البطولة العربية تنظم لأول مرة بالعقبة بهدف تنويع الأنشطة وزيادة الفعاليات المجتمعية والسياحية والعربية ومن أجل توفير مناخ ملائم لمحبي هذه الهوايات وإفراغ طاقاتهم في أجواء تنافسية جميلة ورائعة وهي ضمن خطة السلطة السنوية وستقام كل عام.

وأكد الحاج حسن، دعم السلطة وسعيها لوضع العقبة على الخارطة السياحية والرياضية في المنطقة وإظهار الصورة الحضارية والسياحية للمدينة كمقصد سياحي عالمي.

ولفت إلى تطلع السلطة لأن تشكل هذه البطولة خطوة مهمة نحو استدامة وتعزيز رياضة صيد الأسماك في المنطقة وإنعاش الحركة السياحية والاقتصادية في مدينة العقبة وإبرازها كمدينة ساحلية على ساحل البحر الأحمر.

وبيّن رئيس الاتحاد الملكي للرياضات البحرية محمد المغربي، أن البطولة التي يشارك فيه أفرقة من خمس دول عربية هي مصر، والبحرين، والكويت، والسعودية، إضافة إلى الأردن الراعي، وتهدف إلى إعادة الحياة إلى رياضة صيد الأسماك التي توقفت قبل 6 سنوات.

وأشار إلى أنه سيتم قريبا تشكيل منتخب لرياضة صيد الأسماك للمشاركة والمنافسة في البطولات العربية والعالمية، مؤكدا أن رياضة صيد الأسماك في العقبة تشهد انتشارا كبيرا وخاصة أنها مهنة الآباء والأجداد.

ولفت المغربي، إلى أنه على هامش البطولة العربية المفتوحة، ستُقام أيضا بطولة محلية بمشاركة 16 مشاركا محليا، وبمشاركة نسائية أردنية يمثلها قائد وعضو في أحد الأفرقة المشاركة.

وستمُنح الجوائز في البطولة العربية المفتوحة، للمركز الأول والثاني والثالث، وذلك حسب أكبر وزن للأسماك التي تم صيدها وأيضا للمراكز الثلاثة الأولى، لأكبر كمية من الأسماك المصطادة وجائزة لأصغر مشارك في البطولة، مما يعزز من التنافسية بين المشاركين في البطولة.

كما ستُمنح في البطولة المحلية المفتوحة الجوائز والدروع للمراكز الثلاثة الأولى لأكبر حجم من الأسماك يتم اصطياده، إضافة إلى جائزة تكريمية لأفضل سيدة مشاركة.

وسيتم على هامش البطولة تسويق كميات الأسماك التي سيتم صيدها وعرضها للجمهور في العقبة على مدار يومي البطولة.

بترا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى