إقتصاد

الفايز رئيساً لمجلس إدارة “البوليفارد”

التاج الإخباري – قال مصدر متطلع انه تم تعيين عامر طلال الفايز ، رئيسا لمجلس إدارة شركة العبدلي للإستثمار والتطوير, خلفا لمنذر حدادين , ويذكر أن الفايز شغل بالسابق منصب رئيس التشريفات الملكية في الديوان الملكي الهاشمي . والسؤال هل تعين عامر الفايز اتى في ضوء قرارات اداريه خاطئه للمجلس السابق… وترشيحه من قبل الحريري لهذه المسؤوليه لتصويب الاوضاع ؟؟… لاسيما وانه يتردد من قبل بعض الموظفين في البوليفارد بإن هناك موظفه متنفذه هي من تسيطر على القرارات …. وانهاء خدمات شركات مسانده , ساعدت في توفير الأمن واظهار صورة البوليفارد المشرقه كمعلم سياحي واقتصادي عالمي , تم انهاء خدماتها قيل انها لاسباب شخصيه… وليست مهنيه… علما بان شخصيه مثل شخصية عامر الفايز… لاتستطيع ان تؤثر عليه موظف او موظفه مهما على شأنها , , فهل سيعدل الفايز ؟؟؟ فما عرف عن الفايز انه رجل جاد ومخلص في عمله وابواب مكتبه بكافة المناصب التي تسلمها مفتوحه للجميع , فذات يوم قال عنه الأستاذ الكبير الدكتور” عمر الحضرمي ” واصفا زياره له بالمكتب أبان منصبه رئيسا بالتشريفات الملكية , قال الحضرمي لن نكتب عن اخلاق عامر الفايز أو دماثة خلقه أو حميمته , فهذه ورثها عن عائلة محترمة ونماها الفايز بالفهم الصادق والصحيح لمعنى الثقافة والعلم وركز على أصولها عند ورود منابع الخلق والتضحية واللطف والدفء وحسن الاستقبال , ليس مجاملة ولكنها اطلالتة الحقيقية .

ومعروف عن الفايز انه عندما يتخذ قراراته يبحث عن إيجابيات هذا القرار والسلبيات أيضاً، وفي حال رأى ان السلبيات أكثر من الإيجابيات،يتجنُب اتخاذ مث تلك القرار . أما إن شعر ان الإيجابيات أكثر، فيبدأ في اتخاذه ثم يحاول قدر الإمكان أن يتعامل مع سلبياته محاولا التقليل منها أو منعها.

نعم انه اختيار موفق للفايز تسلمه رئاسة مجلس إدارة شركة العبدلي للإستثمار والتطوير فهو على قدر عالى من المسؤولية, وكون بوليفارد العبدلي في قلب العاصمة عمان ويعتبر من أضخم المراكز التجارية ويشكل مركز جذب اقتصادي وسياحي عصري يضاهي المراكز العالمية.. متمنيين للفايز التوفيق في خدمة الوطن تحت ظل جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه .(التاج الإخباري)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى